ashraf.eltouhamy

ashraf.eltouhamy

لصناعة وتجارة الملابس الجاهزة
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتدخولالتسجيل
ASHRAF.ELTOUHAMYلصناعة وتجارة الألبسة الجاهزةووكيل ومسوق لتجار شمال أفريقيا ومصر واليمن ---وانت في بلدك وفي متجرك ماعليك الا ان تطلب المواصفات التي تناسب أسواقك فتصلك بالسعر المناسب والجودة الراقية وجهة الشحن الآمنة التي تفضلها وبسرعة دون تأخر عن مواعيدك التي تحددها نصنع ونبيع جميع أنواع الألبسة جينز-نسيج-قطنيات-لانجري- والتريكو ولجميع الاعمار والأذواق ومفروشات منزلية -----SKY PE:ashraf.eltouhamy1-----موبيل00963952446719--------------MSN:aashraf.eltouhamy@hotmail.com------- e-mail:ashraf.eltouhamy@yahoo.com
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
الإسلام سؤال وجواب
الصحف اليومية
New Page 1

القدس

الأيام

الاقتصاديه

اليوم

 الشرق الاوسط

cnn

bbc

اخبار الخليج

العربيه

البيان

الجزيرة

المدينة

الرياض

الوطن

عكاظ

الوطن

الرايه

سيدتي

 

الزوار الآن
free counters
المصحف الالكتروني
الشيخ ماهر المعقلي
الطقس في انحاء العالم
_TC_PRINTERFRIENDLY _TC_SENDSTORY



مقياس مقدار الحب
إدعم الأقصى
الاقصى
انصروا إخوانكم في غزة
دعواتكم لأخوانكم في غزة
الأقصى في خطر

الأقصى

الأقصى يستغيث

الأقصى

شارك في حملة إنقاذ الأقصى

الأقصى

أغسطس 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 كل يوم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ashraf.Eltouhamy
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1890
نقاط : 710819
تاريخ التسجيل : 24/01/2009
العمر : 44
الموقع : http://ashraf-eltouhamy.alafdal.net

مُساهمةموضوع: كل يوم   2009-04-02, 6:12 pm

كل يوم
بقلم : مـرسي عطـا الـلـه



أين نحن من تحديات اللحظة الراهنة التي تتدافع تباعا باتجاه أمتنا العربية؟

هذا هو السؤال‏,‏ الذي لم يكن له مكان بارز في أجندة القمة العربية الأخيرة في الدوحة وجري التعامل مع بعض جوانبه باستخفاف يدعو للتساؤل‏!‏

أقول ذلك وفي يقيني أنه ليس بمقدور أمتنا العربية أن تتجاهل هذا السؤال لفترة طويلة وألا تكون قد حكمت علي نفسها مقدما بأن تكون عرضه للمخاطر التي قد تفوق قدرة احتمالها‏!‏

والحقيقة أن هذا السؤال ليس موجها إلي الحكومات‏,‏ والأنظمة العربية وحدها‏...‏ ولاهو قصر علي المنظمات‏,‏ والهيئات الرسمية التي تندرج في إطار النظام العربي لجامعة الدول العربية‏...‏ ولكنه سؤال يطرق باب الجميع من جامعات ومراكز أبحاث ومؤسسات المجتمع المدني وجميع المفكرين والمثقفين‏!‏

إنه سؤال لايمكن لأحد أن يتعلل بأنه غير مطالب بالإجابة عنه بدعوي أن أحدا لم يطلب منه الشروع في الاجتهاد بشأنه لأنه سؤال يتعلق بقدر ومصير ومستقبل هذه الأمة‏.‏

وربما يكون المدخل الرئيسي لفتح حوار حول هذا السؤال المهم هو تحديد رؤوس الموضوعات والقضايا الأساسية‏,‏ التي تشكل مجمل التحديات‏,‏ التي يواجهها العالم العربي ثم يجيء بعد ذلك أمر لايقل أهمية وهو وضع جدول أولويات المواجهة لهذه التحديات‏,‏ التي ربما يتحتم التعامل معها دفعة واحدة لاستحالة تأجيل المواجهة بالنسبة لبعض القضايا‏,‏ التي فرضت نفسها علينا فرضا كأنها زلزال مدمر يحتاج إلي بذل كل جهد وفي أسرع وقت ممكن لرفع الأنقاض وإنقاذ أكبر قدر من الضحايا والشروع في إعادة البناء لما تهدم وتحقيق الإيواء الضروري لكل من تشرد‏!‏

وسوف أبدأ من جانبي ـ اجتهادا ـ بالحديث عن هذه النوعية من التحديات التي لايحتمل أحدها تأجيلا وينبغي سرعة إعداد أنفسنا للتعامل معها دفعة واحدة‏.‏

إن أمامنا تحدي إقامة سلام عادل وشامل نستعيد من خلاله الحد المقبول من حقوقنا المشروعة‏..‏ وذلك التحدي لايمكن فصله عن ثلاثة تحديات راهنة هي التحدي المتعلق باستمرار بعض مظاهر المراهقة‏,‏ والطفولة السياسية‏,‏ التي تعيق الوصول إلي مصالحة عربية شاملة وحقيقية‏,‏ والتحدي الخاص باستمرار غياب العدالة في السياسات الدولية تجاه القضايا العربية بسبب ازدواجية المعايير‏...‏ ثم التحدي الأشمل المتمثل في رياح وتداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية سواء علي المستوي الدولي أو المستوي الإقليمي أو المستوي القاري‏!‏

ولعل مصيبة العرب الكبري أن البعض منهم يتصور أحيانا ـ وتصوره خاطئ ـ أنه يمكن أن يكون بمنأي عن هذه التحديات والمخاطر‏...‏ ومن ثم ينشأ التردد في المشاركة الحتمية من أجل بناء حد أدني من التضامن العربي سياسيا واقتصاديا‏.‏

ولأن هذا هو حال الأمة العربية ـ حتي ساعة تاريخه ـ فقد بقي حلم إقامة سوق عربية مشتركة مجرد حبر علي ورق برغم مرور أكثر من نصف قرن في حين أن الأمم والشعوب الأخري التي لاتجمعها وحدة اللغة ووحدة التراث ووحدة المصير ووحدة العقيدة استطاعت أن تقيم أسواقها المشتركة وأن تنطلق نحو بناء وحدتها السياسية الكاملة‏...‏ وأمامنا الوحدة الأوروبية التي تجمع شعوبا تتعدد أصولها وتتنوع ثقافاتها تمثل خير دليل علي أن العجز فينا وفي عدم قدرتنا علي تحويل الأفكار والأحلام إلي حقائق علي أرض الواقع‏.‏
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ashraf-eltouhamy.alafdal.net
 
كل يوم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ashraf.eltouhamy :: يوميات رجل مهزوم-
انتقل الى: